آرام شيخ محمد يبحث مع وزير الداخلية تطورات الأوضاع ، وأستقرار الأمن في طوزخورماتو وعودة الحياة الطبيعية في القضاء

بحث نائب رئيس مجلس النواب العراقي آرام شيخ محمد اليوم مع وزير الداخلية السيد قاسم الأعرجي في مقر الوزارة آخر تطورات الأوضاع الأمنية والمستجدات الأخيرة على الساحة وضرورة تكثيف الجهد الأستخباراتي والميداني للحد من العمليات الأرهابية التي طالت أرواح الأبرياء مؤخرا، وثمن سيادته في هذا اللقاء دور السيد الوزير في ملف مواجهة الأرهاب وتنفيذ الخطط الأمنية لحماية المواطنين في معظم محافظات العراق، وأستتباب الأمن في قضاء طوزخورماتو وبعث رسائل الطمأنينة من أجل عودة الحياة الطبيعية مرة أخرى ألى المنطقة ورجوع الأهالي الى مساكنهم.
شيخ محمد شدد على أهمية تكثيف الجهود والأسراع لأعادة فتح مطاري أربيل وسليمانية لأن أستمرار أغلاق هذه المطارات قد أثقل مباشرة على كاهل المواطنين في أقليم كردستان وأثر سلبا على الجانب الأقتصادي.

من جانبه أوضح السيد الوزير بأن العمل متواصل ومكثف من قبل كافة الأجهزة الأمنية ودوائر الوزارة لتحقيق الأستقرار والأمن في جميع مناطق العراق وملاحقة العصابات الأرهابية والخلايا النائمة، وفي سياق آخر أكد الأعرجي بأن المباحثات والمفاوضات مستمرة بين الحكومة الأتحادية وأقليم كردستان حول ملف المطارات والمنافذ الحدودية والسعي بهدف حل المشاكل عبر لجان فنية مختصة، مضيفا بأنه تم الأيعاز والتوجيه لصرف رواتب الموظفين في الدوائر الأتحادية في أقليم كردستان، وهناك بوادر أمل لحل جميع المشاكل والخلافات بين الأقليم والمركز.

المكتب الأعلامي لنائب رئيس مجلس النواب
الثـــــــــلاثاء 16/1/2018


WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com