برعاية الشيخ الدكتور همام حمودي عضو هيئة رئاسة مجلس النواب اقامة حفل تكريمي للمتفوقات والمخترعات العراقيات

برعاية الشيخ  الدكتور همام حمودي عضو هيئة رئاسة مجلس النواب اقامة حفل تكريمي للمتفوقات والمخترعات العراقيات
برعاية الشيخ  الدكتور همام حمودي عضو هيئة رئاسة مجلس النواب وبحضور السيدة عديلة حمود وزيرة الصحة والييئة ، اقام قسم المراة يوم الاحد ١١/٣/٢٠١٨ حفلا تكريميا للمتفوقات والمخترعات العراقيات المتميزات بمناسبة يوم المراة العراقية .
وفي بداية المؤتمر الذي أقيم تحت شعار ( الزهراء علم وكمال وعلى خطاها المراة العراقية تميز وابداع )  ألقت السيدة منى زلزلة مديرة قسم المراة كلمة أشادت بجهود المخترعات العراقيات اللواتي تمكن من تحقيق الاختراع والانجاز في بيوتهن كونهن غير موظفات بالاضافة الى المجاهدات اللواتي وقفن بوجه التنظيمات الإرهابية وقدمن الغالي والنفيس لتحرير أراضيهن والتفوق الدراسي والعلمي والرياضي .
وبعدها ألقى الدكتور الشيخ همام حمودي عضو هيئة رئاسة مجلس النواب كلمة بارك فيها ولادة فاطمة الزهراء (ع) التي كانت قدوة لكل نساء العالم في صبرها ودورها وعطائها كما بارك للنساء العراقيات بعيد المراة العراقية .
وأضاف سيادته ”  ان شعبنا في العراق كما يقدس الرجال فانه يقدس ويحترم المراة العراقية التي لها دور كبير في المجتمع العراقي وتساهم مع الرجل في بناءه وحمايته وتنميته ” .
وأشار سيادته الى ان المراة في الاسلام قد سبقت جميع نساء العالم واوربا منذ اكثر من الف واربعمائة سنة في المشاركة في صنع القرار والقتال والدفاع عن امتها وشعبها وعائلتها مقارنة بالمرأة في أوربا التي حصلت على حقوقها في العمل السياسي والديمقراطي في خمسينات القرن الماضي .
وشدد الشيخ همام حمودي على ضرور احترام المراة لكونها صانعة الأجيال والتاريخ والمستقبل كونها نصف المجتمع وسبقت الرجال في العديد من المجالات ويجب ان يمون لها رعاية خاصة .
واكد سيادته على ٠ ان هذا الاجتماع وتكريم المخترعات والمتفوقات هي رسالة للمجتمع واصحاب القرار  بان المراة العراقية هي رائدة وصانعة المستقبل وهي في البداية دائما .
ودعا سيادته الوزارات العراقية الى تكريم المبدعات والمخترعات في وزارتهن والاهتمام بهن ورعايتهن بالشكل المطلوب .
بدورها ألقت السيدة عديلة حمود وزيرة الصحة كلمة أشادت فيها ببطولات وتضحيات المراة العراقية التي هي مصنع للأبطال والتميز ، مشيرة الى ان وزارتها قد اهتمت بشؤون المراة خلال المعارك لتحرير اراضي العراق من تنظيم داعش الإرهابي وتوفير احتياجاتهن وتكريم موظفات الوزارة ولقاء مستمرة مع المبدعات والأساتذة للاستماع الى مقترحاتهن
ونبهت الى انها خرصت على وجود المراة في المعارض والمؤتمرات الداخلية والخارجية . موضحة انها ستلتقي المخترعات والمتفوقات في مؤتمر واسع خلال شهر نيسان المقبل لتكريمهن والاستفادة من خبراتهن .
وعبرت المخترعة د . إشراق منير محمد التدريسية في كلية الزراعة جامعة بغداد التي حصلت على برائتي اختراع في تطبيقات الاغذية عن إعجابها بالالتفاتة والتكريم الذي قام به الدكتور الشيخ همام حمودي عضو هيئة رئاسة  مجلس النواب والإهتمام بواقع المراة في ظل الظروف الصعبة الا ان المراة العراقية تميزت وأبدعت وأصبحت لها خصوصية في كل مواقف الحياة “. داعية الى دعم المخترع واستثمار اختراعاته في صالح العراق واقتصاده ومستقبله .
بدورها أكدت المخترعة د . رسالة رزوقي حسين الاستاذة في كلية طب النهرين على ضرورة تشجيع المخترعين والاهتمام بهم والاستفادة منها من قبل الوزارات المعنية والمختبرات الحكومية والأهلية ، وأشادت بالاحتفالية التي اقامها مجلس النواب في عيد المراة العراقية وكونها حافز على الإبداع والاختراع “.
بدورها قالت المخترعة ميس طالب عبد الله الاستاذة في جامعة النهرين ان تنظيم الاحتفالية كان جيدا وفِي توقيت مهم وهي التفاتة كريمة وتشجيع وحافز كبير للمرأة العراقية على الاختراع والابداع لكونه اهتم بأهم شريحة في المجتمع .
وأشادت المتفوقة الثانية في كلية طب جامعة النهرين سارة مؤيد عبد الوافي بالاحتفالية التي وصفتها بأنها الابرز من نوعها ومنحت المتفوقات شعورا جميلا بالاهتمام وان لديهن حقوق وأنها خطوة جيدة لتكريم المراة ، مقترحة تشديد قوانين العنف الاسري للحد من العنف الاسري ضد المراة من قبل بعض الازواج او الآباء او او الإخوة لمواكبة المجتمعات المتطورة “.
ورحبت المتفوقة شهب احمد عبد الكريم في كلية العلوم السياسية جامعة النهرين بالتكريم من قبل الشيخ الدكتور واهتمامه بشريحة المراة ، مطالبة باكمال الفرحة من خلال تعيين الأوائل في كلياتهم لوجود حاجة لهم .
وقدمت المتفوقة زهراء رعد محمد في كلية القانون جامعة بغداد شكرها للقائمين على المؤتمر وامتنانها لسيادة الدكتور الشيخ ، محذرة من ان عدم تنفيذ قانون تعيين الأوائل على الكليات سيسبب صدمة وردةً فعل سلبية تؤثر على رغبة المتفوقين في التفوق واكمال دراستهم لانه لا فرق ولا تمييز بين الأوائل وبقية الطلبة اذا لم يحصلوا على حقوقهم في التعيين “.
وفِي نهاية الاحتفال تم توزيع  شهادات تقديرية وتكريم المخترعات والمتفوقات من قبل سيادة الدكتور الشيخ همام حمودي والسيدة وزيرة الصحة والبيئة والتقاط الصور التذكارية.
الدائرة الاعلامية
مجلس النواب العراقي
11-3-2018

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com